+20 2 2682 2215/+20 2 2488 2237
+20 2 2682 5983

قرية كفر لبس ...... قصة نجاح

2018مارس القطاع:قطاع صعيد اوسط مكتب التخطيط والمتابعة والتقييم

معا يمكننا ان نفعل ذلك

الجمعية الزراعية هي مؤسسة حكومية مهمة بالنسبة للقري الريفية في مصر, حيث تقوم الجمعية الخاصة بكل قرية بتزويد الفلاحين أصحاب الحيازات بالإمدادت الزراعية الأساسية (كالأسمدة) بأسعار مدعمة تلائم ظروف معيشتهم. لم يكن لدي قرية كفر لبس جمعية زراعية خاصة بها, لذلك أضطر الفلاحين كثيراً الي استلام السماد الخاص بهم من قرية نزلة أسمنت المجاورة لهم, و بسبب أن الأولوية في السماد تكون لفلاحين نزلة أسمنت فقد عاني فلاحين كفر لبس من الحصول علي الأسمدة متأخراً او اضطرارهم الي شراء السماد بتكلفة عالية حتي لا يتأخر المحصول.

تمني فلاحي كفر لبس بناء جمعية زراعية و مخرن أسمدة خاص بهم من أجل تحقيق الاكتفاء الذاتي و لكن لم يكن لديهم قطعة أرض لبناء الجمعية عليها, لذلك قاموا بطرح المشكلة علي مدير مؤسسة الجمعية الزراعية و من خلال الحوار تبين لهم وجود مكان خاص بهيئة الري غير مستفيدين منه. و بسبب جدية الفلاحين, تم التواصل فوراً مع مهندس الري المسئول عن المنطقة و تم مناقشة المشكلة معه و طرح عليه فكرة إسناد هذه المساحة الي الجمعية الزراعية لإقامة مكان خاص بالجمعية و إقامة مخازن لها لاستلام السماد و بالفعل تفضل السيد مدير إدارة الري بمر كز أبو قرقاص بالترحيب بالفكرة و لكن أوضح لهم ان هناك من الأفراد من يأخذ هذه الأرض وضع يد لذلك نوه علي الفلاحين بضرورة البدء في البناء في أسرع وقت ممكن.

بالفعل قام المجلس بتسليم هذه القطعة الي الجمعية أمام جميع أهالي القرية و بعدها أجتمع قيادات الجمعية الزراعية و لجنة التنمية الخاصة بالقرية من اجل وضع خطة للفترة القادمة تتضمن كيفية التخطيط لأنشاء الجمعية و مخزن الأسمدة و كيفية تحريك المجتمع الريفي و تحفيزهم علي استكمال ما بدأوه.

و قد نتج عن هذا الاجتماع بعض من الاقتراحات التي حازت علي اعجاب الجميع و هي : أولا: تحديد مساهمة محلية علي جميع الفلاحين الذين لهم حيازة داخل الجمعية مقدرة ب 20 جنيه لكل قيراط. ثانياً: تشكيل لجنة من عشرة أفراد مسئولين عن جمع هذه المساهمة. ثالثاً: جمع مبلغ و قدره 5000 جنيهاً من كل واحد من أفراد اللجنة المُشكلَة كمساهمة تسترد بعد جمع المساهمات من الأهالي حتي يتثني لهم البدء فعلياً في انشاء الجمعية. ثم تم التواصل مع المهندس لوضع مقايسة بالمساحة و التكلفة اللازمة و بعد حساب النفقة تبين وجود عجز بين الإيرادات و المصروفات فتم عرض الامر من قبل المنسق علي إدارة أسقفية الخدمات من اجل الاسهام بما تبقي من المبلغ و قد رحبت الأسقفية بهذا ترحاباً شديداً و جاري الاّن العمل في المبني بعد انشاء أساس و عمدان الدور الأرضي و قد قارب الانتهاء من تحقيق اول حلم من أحلام أبناء القرية حيث ان اثبات الأهالي و القيادات مصداقيتهم جعلهم يرون الحلم علي أرض الواقع و نحن ننتظر انتهاء بناء الجمعية و المخزن حتي يم تتويج جهد و مثابرة كل منهم.

مراحل بناء الجمعية الزراعية في كفر لبس